أردوغان يدعو الأطراف المعنية للالتزام باتفاقية نقل الحبوب

34

ترك برس

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده تتطلع من كافة الأطراف الالتزام بالاتفاقية المتعلقة بنقل الحبوب من الموانئ الأوكرانية، والتصرف وفق المسؤوليات التي أخذوها على عواتقهم.

جاء ذلك في لقاء مباشر مساء الإثنين، على شاشة قناة هيئة الإذاعة والتلفزيون التركية “تي آر تي”.

وأشار أردوغان خلال حديثه إلى “وثيقة مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من الموانئ الأوكرانية”، التي تم توقيعها في 22 يوليو/ تموز الجاري بإسطنبول بين تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة.

وأفاد أن تنفيذ الخطة بشكل ناجح سيبدأ في تخفيف آثار الأزمة الغذائية العالمية.

وأضاف: “أثبتت مساهمتنا في هذا النجاح التاريخي مرة أخرى الدور المهم الذي يمكن أن تلعبه تركيا في القضايا العالمية”.

وذكر أن البعد التشغيلي للخطة سيتم إدارته من إسطنبول، من قبل مسؤولين من تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة.

ولفت إلى حساسية عملية المفاوضات الجارية، مشيرا إلى الهجوم الذي طال ميناء اوديسا السبت الماضي.

وأعرب عن رغبة تركيا في أن يتم تجنب التصرفات المخالفة لنص وروح الاتفاقية، مؤكدا أن “الفشل في هذا الشأن سينعكس على الجميع”.

وشدد على أن بلاده عازمة على تنفيذ كافة بنود الاتفاقية المذكورة، وستواصل العمل في هذا الصدد.

ونوه أردوغان أن أولوية بلاده منذ بداية الحرب كانت إقامة سلام عادل ومستدام بعد تأمين وقف إطلاق النار، معربا عن امله في تحقيق ذلك.

وعلى صعيد آخر، أكد أردوغان أن دخول تنظيمات “بي كي كي” و “بي واي دي” و “واي بي جي” و “غولن” سجلات حلف شمال الأطلسي (الناتو) يعد الجانب الأكثر نجاحا في قمة الحلف الأخيرة في مدريد.

وفي حديثه عن انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو، أشار أنه خلال اجتماعات الآلية المشتركة التي ستعقد مع البلدين، سيتم الكشف عن مجمل الإجراءات التي تم اتخاذها أو لم يتم اتخاذها لإنهاء دعم الإرهاب.

شاهد ايضا  "الوزراء" يوافق على نقل ملكية الأصول ومنح حقوق ونقل التزامات الخدمات الصحية لشركة الصحة القابضة

وتابع: “لا ينتظر أحد من تركيا تنازلاً في هذا الشأن، عقدنا لقاءات هناك ثم عدنا، وفي اليوم التالي رأينا الإرهابيين يتظاهرون في شوارع ستوكهولم وفي فنلندا، بعبارة أخرى يبدو أن السويد بعيدة جدا في الوقت الراهن عن اتخاذ خطوات ملموسة”.

وأكد على وجوب ألا تنتظر السويد وفنلندا من تركيا نهجا إيجابيا حول انضمامهما للناتو ما دامتا لا تمنعان أذرع “بي كي كي” من العمل ضد بلاده.

Leave A Reply

Your email address will not be published.