خلافات في هاتاي.. ارتدادات زلزال 6 شباط لا زالت مستمرة داخل أكبر أحزاب المعارضة التركية

0

ترك برس

رغم مرور أكثر من عام على زلزال 6 فبراير/ شباط الذي ضرب جنوبي تركيا، إلا أن هزاته الارتدادية لا زالت متواصلة داخل أروقة حزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة في البلاد، وتجلى ذلك بشكل واضح في اختيار مرشح الحزب بولاية هاتاي والخلافات التي أعقبت ذلك حتى الآن.

ولا يزال الخلاف قائماً بين أروقة الحزب حول وضع عمدة بلدية هاتاي الكبرى لطفي سافاش؛ الذي تصاعدت المطالبات بضرورة مراجعة عملية ترشيحه ممثلاً عن الحزب في الانتخابات القادمة.

بينما أعلن مسؤولو الحزب أنه سيتم إجراء استطلاع جديد حول إمكانية إعادة ترشيح رئيس البلدية الحالي مرة أخرى، أعلن لطفي سافاش أنه لن يسحب ترشحه من الانتخابات على رئاسة البلدية التي يرأسها منذ 15 عاماً.

تحدّث لطفي سافاش، بأن زعيم حزب الشعب الجمهوري أوزغور أوزيل يواصل دعمه، رغم المطالبات المتكررة بضرورة إعادة تقييم قرار الترشح؛ الذي طالبت به شخصيات بارزة في الحزب، مثل نائبي رئيس المجموعة جوخان غونايدين وعلي ماهر باشارير، ونائب ملاطية ولي أغبابا، وفقاً لما نقله تقرير لـ “عربي بوست”.

زلزال تركيا 2023 سبب الخلاف

في الذكرى الأولى لزلزال 6 فبراير/شباط، نُظمت مسيرة صامتة في مدينة هاتاي، إحدى أكثر المدن تضرراً من الزلزال الذي كان مركزه كهرمان مرعش.

عند قدوم رئيس البلدية لطفي سافاش للمشاركة في المسيرة الصامتة؛ قوبل بهتافات الاستهاجان من المشاركين في المسيرة. 

ورفعت شعارات تدعو لطفي للاستقالة، وأخرى اتهمته بالمسؤولية عن حجم الكارثة في الولاية، مرددين: “لطفي يداه ملطختان بالدماء”.

بعد الخلاف، تم تأجيل اجتماع اللجنة التنفيذية للحزب إلى 18 فبراير/شباط 2024؛ ما يعني أنه سيكون قبل يومين فقط من غلق باب الترشح في الانتخابات البلدية التركية، المقرر إجراؤها في 31 مارس/آذار 2024.

شاهد ايضا  شاهد.. كيف يمثل لاعبو المصارعة الحرة الأمريكية بحيلة الدماء التي ينزفونها في النزالات

مع اقتراب عملية الترشيح من نهايتها، يدخل جناح حزب الشعب الجمهوري أسبوعاً حاسماً، ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن المرشحين لبعض المناطق الرئيسية، بما في ذلك هاتاي، وتشانكايا في أنقرة، وقاضي كوي، وباكيركوي، وساريير، بالإضافة إلى أدالار وإسنيورت في إسطنبول، المذكورة في تعاون محتمل مع حزب الديمقراطية والمساواة الشعبية الكردي.

من جانبه، رفض رئيس بلدية هاتاي عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، لطفي سافاش الانسحاب من الترشح للانتخابات البلدية القادمة، وذلك رداً على تصريحات قيادات أكبر أحزاب المعارضة في تركيا، بإعادة تقييم ترشيحه من جديد على قوائم الحزب.

قال سافاش، بمؤتمر في بلدية هاتاي الكبرى: “تحدثت مع رئيسنا الموقر الليلة الماضية، وموقفه واضح، فهو يقول: مرشحنا هو لطفي سافاش، وسنفوز بالانتخابات”، معلناً أن ترشحه مستمر.

وأضاف: “نحن نعرف بوضوح المنافسات التي يجب علينا خوضها في هاتاي، وسنواصل تقليد الفوز لدينا بولاية ثالثة، ولن أخاف، ولن أرتعد، ولن أستسلم”.

إقرار بغضب أهالي هاتاي

من جانبه، قال نائب رئيس مجموعة حزب الشعب الجمهوري علي ماهر بشارير، في مؤتمر عقده في مقر البرلمان التركي، إن “المؤسسة التي ستقرر إعادة ترشيح عمدة بلدية هاتاي الكبرى لطفي سافاش هي المجلس التنفيذي المركزي لحزب الشعب الجمهوري، ومجلس الحزب فقط”.

وتابع: “إذا كانت هناك مشكلة مع المرشح في هاتاي بشكل عام، فإن اللجان المختصة في الحزب ستقوم بتقييمها”، مضيفاً: “نحن لسنا أكبر من أهل هاتاي، أو مواطنينا الذين انتقدوا عملية الترشيح”.

شاهد ايضا  دعاء ليلة القدر في رمضان 2023

وقال نائب رئيس الكتلة البرلمانية للشعب الجمهوري: “إن اللجان المختصة في الحزب ستقوم بتقييم هذه القضية بالتفصيل، وتقييم قرار هاتاي، وإجراء مسح شامل في جميع المناطق، ربما في غضون يومين أو ثلاثة أيام من أجل اتخاذ القرار الصحيح”.

“لن يتم تغييره”

من جانبه، يرى رئيس شركة “أوبتميار” لاستطلاع الرأي، حلمي داشديمير، أن حزب الشعب الجمهوري لن يسحب مرشحه لطفي سافاش من الانتخابات القادمة.

وقال داشديمير إن “حزب الشعب الجمهوري لا يملك الجرأة الآن على تغيير سافاش، الذي يحظى بدعم أوزيل، رغم فشله في خدمة بلدية هاتاي على مدار السنوات الماضية، وخاصة في فترة زلزال 2023”.

توقع بأن يستمر سافاش في السباق الانتخابي؛ لكن “سيصب ذلك في مصلحة حزب العدالة والتنمية، خاصة في ظل تنوع مرشحي المعارضة في هذه الولاية التي تقدمت فيها 4 أحزاب معارضة بمرشحين حتى اللحظة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.