تحذير للمدخنين: السعال قد يكون علامة على السرطان!

0

أشارت دراسة حديثة إلى أن التدخين يحتل المرتبة الأولى بين أسباب الإصابة بسرطان الرئة. يعتبر التعرض طويل الأمد لدخان السجائر (التبغ) السبب الرئيسي لهذا المرض.
بالإضافة إلى التدخين، تم تحديد عوامل أخرى مثل العوامل الوراثية، غاز الرادون، التعرض لمادة الأسبستوس، والتلوث الجوي كعوامل مساهمة في تطور المرض.

وفقًا للدراسة، يُعزى 85-90% من حالات سرطان الرئة إلى التدخين. يرتبط خطر تطور المرض بعمر بدء التدخين، كمية السجائر المستهلكة، ومدة التدخين. يزداد خطر الإصابة بسرطان الرئة في الأشخاص المدخنين بمقدار 20-40 ضعفًا مقارنةً بغير المدخنين. يُلاحظ أن الأضرار الناجمة عن التدخين تبدأ في الانخفاض منذ الأيام الأولى للإقلاع عنه، لكن خطر الإصابة بسرطان الرئة يظل مرتفعًا حتى بعد 15-25 سنة من التوقف عن التدخين، بمعدل 5-6 أضعاف مقارنةً بغير المدخنين.

تحذير من غاز الرادون!

رغم أن استهلاك منتجات التبغ يعتبر السبب الأساسي لسرطان الرئة، فإن العوامل البيئية والمهنية بالإضافة إلى العوامل الوراثية تلعب دورًا في ظهور المرض. يُعتبر غاز الرادون، وهو غاز عديم اللون والرائحة ويمتلك خصائص إشعاعية، ثاني أهم عامل خطر بعد التدخين. كما يزيد التعرض لمادة الأسبستوس من خطر الإصابة بسرطان الرئة بما يصل إلى 6 أضعاف. ويضاعف وجود تاريخ عائلي لسرطان الرئة من احتمالية الإصابة به.

التحذير للمدخنين: السعال قد يكون علامة على السرطان!

تشمل الأعراض الأكثر شيوعًا لسرطان الرئة ضيق التنفس، السعال، ألم الظهر/الخاصرة وفقدان الوزن. في مراحل المرض الأولية، غالبًا ما تُغفل هذه الأعراض والعلامات، خاصةً عند المدخنين حيث يُعتبر السعال أمرًا شائعًا، مما قد يؤدي إلى تأخير تشخيص المرض.

التشخيص الدقيق يتطلب إجراء خزعة!

يتم تأكيد التشخيص الدقيق للمرض من خلال الخزعة، والتي تُجرى عادةً عن طريق البرونكوسكوبي من قبل أخصائي أمراض الصدر أو باستخدام التصوير المقطعي المحوسب بمساعدة أخصائي الراديولوجيا التداخلية.

شاهد ايضا  تعرف على سبب رفض والدة رونالدو "الدون" زواجه من جورجينا .. ستنصدم !!

يتم تحديد العلاج والتوقعات الصحية للمريض بناءً على النوع النسيجي الفرعي للسرطان، مرحلة المرض، والحالة الصحية العامة للمريض. يُعالج سرطان الرئة من النوع الصغير الخلايا عادةً بالعلاج الكيميائي، العلاج المناعي، والعلاج الإشعاعي، بينما يُفضل الجراحة في علاج سرطان الرئة من النوع غير الصغير الخلايا، مع إضافة العلاج الإشعاعي، العلاج الكيميائي، العلاج المناعي، والعلاجات الموجه

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.